الرئيسية » عين حرة »

أما آن الأوان ؟؟؟؟

أستغرب من مسؤولي هذه المدينة كيف لهم أن لا يقومو لحد الساعة بأية مبادرة لتشجيع الشباب الذي يحاول بكل جهد تحريك عجلة التاريخ بالأحياء الشعبية ، كيف لمجلس بلدي لا يقوم لحد اليوم بتزويدهم ولو بالجير والنيلة ، كيف لعمالة لم يهدها الله لكي تشعل الحماسة في الساكنة عن طريق أجهزتها السلطوية والإعلامية ،كيف لم تستطع الأحزاب لحد الساعة أن تعلن يوم ورشات تعبئ فيه كل مناضليها لهذا الأمر ، كيف تغيب الجمعيات التي تجاوز عددها المئة عن هذا الفعل المهم والمدني حقا ، كيف لم تتحرك وزارة السياحة ولو بإرسال كلب من كلابها ليري الشباب أساليب وطرق جلب السياح إلينا ، كيف وكيف وكيف …
تبا لكم أيها المسؤولون الأغبياء الجهلة الحمقى المرضى عدمكم ووجودكم سواء بل موتكم خير لهذه الأرض المحروقة

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz