الرئيسية » سلطة ومجتمع »

إسدال الستار عن فعاليات النسخة الثالثة للمخيم الربيعي بجماعة زومي إقليم وزان

تقرير الأستاذ محمد الموس:

حبا وتتويجا وتقديرا للمشاركين والمشاركات في المخيم الربيعي بجماعة زومي، أسدل الستار أمس السبت 15 أبريل 2017 عن فعاليات المخيم الربيعي فرع زومي إقليم وزان في نسخته الثالثة تحت شعار: “المخيم فضاء للتربية والابداع” لفائدة أبناء المنطقة، وقد نظم هذا الأخير خلال الفترة المتراوحة مابين 09  و15 أبريل الجاري بمؤسسة وفضاء دار الشباب زومي، من طرف المديرية الإقليمية للشباب والرياضة بوزان وبشراكة مع الجمعية الإقليمية للمخيمات الحضرية بوزان وبمساعدة الجماعة المحلية لزومي ودار الشباب فرع زومي.

اختتم هذا الأخير بأمسية فنية حضرها وفد متميز من بينهم رئيس الدائرة، ورئيس جماعة زومي، والنائب البرلماني عن الإقليم، وقائد جماعة زومي، وقائد جماعة بوقرة، ومسؤولو وأطر المديرية الإقليمية للشباب والرياضة تتقدمهم المديرة الإقليمية، و ممثلو المجلس الجماعي بزومي، وممثلو جمعيات آباء وأولياء التلاميذ بالجماعة، كما حضر كل من السيدة مديرة دار الشباب وعدد من ممثلي المجتمع المدني وعدد من الضيوف وآباء وأمهات الأطفال المشاركين وغير المشاركين.

جانب من الحاضرين

وفي تدخلهم خلال هذه الأمسية عبر كل من السيد رئيس الجماعة والسيدة المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة والسيد عزيز العبيوي ممثل دار الشباب بزومي، عبروا وتقدموا بالشكر والامتنان للمديرية الإقليمية للشباب والرياضة على الدعم والمساعدة وللسلطات المحلية ولكل الداعمين من الفعاليات المدنية، من أطر إدارية وتربوية، من آباء قدموا يد العون وساهموا في إنجاح أيام هذا المخيم الربيعي الذي يمكن تصنيفه من بين أحسن المخيمات الربيعية بالإقليم.

بعد ذلك قدم المشاركون والمشاركات في هذا المخيم فقرات فنية ولوحات استعراضية احتفالا باختتام المخيم في أجواء طبعتها البهجة والفرحة، كما تم توزيع جوائز عبارة عن قصص وروايات وميداليات بلغت حوالي 258 جائزة للمشاركين والمشاركات في هذا المخيم.

إسدال الستار عن فعاليات النسخة الثالثة للمخيم الربيعي بجماعة زومي إقليم وزان

وقد تم تكريم الأطفال الذين حصلوا على مراتب متقدمة في المنافسات الثقافية والرياضية خلال أنشطة المخيم، وحصل الطفل محمد أمين عزوز على جائزة الطفل النموذجي لهذا الموسم، وكذلك الطفلة فاطمة الزهراء حمزة كأحسن طفلة نموذجية بالمخيم، نظرا لأخلاقهما العالية ولما قدماه من أشياء غاية في الأناقة ممزوجة ببراءة الأطفال خلال هذه المرحلة التخييمية.

وفي غضون الفرح والسرور ودموع فراق أطفالنا الأعزاء، أقيمت حفلة شاي على شرف الحضور الكريم.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz