الرئيسية » تربية وتعليم »

اعتصام مجموعة من الأساتذة والنقابيين بمقر النيابة الإقليمية للتعليم بوزان

شهدت النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بوزان اليوم اعتصام مجموعة من الأساتذة مرفوقين بهيئات نقابية مطالبين بالإفراج عن رخص دراستهم .
النائبة الإقليمية بعد أن لمست الإصرار و الرغبة في التصعيد من طرف المعتصمين استجابت لطلب الأساتذة الحاضرين و سلمتهم الرخص .
و قد عرف مقر النيابة صباح اليوم زيارة لجنة مرسلة من الأكاديمية الجهوية للوقوف على مجموعة من الأمور .

اعتصام مجموعة من الأساتذة و النقابيين بمقر النيابة الإقليمية بوزان

اعتصام مجموعة من الأساتذة و النقابيين بمقر النيابة الإقليمية بوزان

و من المرتقب أن تشهد الأوضاع بالنيابة تصعيدا في الأيام المقبلة ستكون النائبة الإقليمة الطرف الخاسر فيه بالتأكيد !!

 

نقلا عن صفحة Ouezzane Dar Dmana على الفيسبوك

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
ترتيب التعليقات حسب:   الأحدث | الأقدم | الأكثر تقييما

بالنسبة لي اختلف بشكل كبير مع انصار مرسي لكن اقر ان الاساتذة الذين في صورة شرفاء من خيرة شباب وزان تحية الصمود نحن معكم

سيروا تخدموا وقاريو اولاد الشعب راه كلشي عاق بكم راه الوفا ما خلالكم ما دمششو
الله ينعال ملي يحشم

استبشر نساء ورجال التعليم بمدينة وزان خيرا باحداث النيابة بالمدينة بعد تسمية وزان اقليما.وكم كانت آمالهم معقودة على هذا الاحداث لتقريب مصالحهم والخدمات التي هم في حاجة ماسة اليها .ولكن ما يلاحظ أن مصالحهم تعطلت مقارنة مع عهد التبعية لنيابة القنيطرة سابقا أو سيدي قاسم فيما بعد .وذلك راجع الى عدة أسبابنلخصها فيما يلي:
-اسناد رآسة النيابة الى نواب مبتدئين ،في حين كان الأجدر اسنادها الى نائب متمرس.
-اسناد مهام رآسة مصالح النيابة الى أشخاص لادراية لهم بالعمل الاداري،رغبتهم فقط التهرب من العمل في القسم ،وسندهم الانتماء الى نقابات متهافتة على الكراسي مما عطل مصالح الأطر وأربك مهام النيابة.
-التصرفات اللا مسؤولة واللا تربوية لبعض الأطر المحسوبة على النيابة.
أمام هذه الأوضاع المتفاقمة من المنتظر أن تعرف نيابة وزان مزيدا من التدمروالاصطدامات ،مما قد يزيد في تراكم المشاكل ويعرقل السير العادي لقطاع التعليم بهذا الاقليم الفتي.

تحية النضال والصمود للمكتب الاقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم وكافة الاساتذة المناضلين على انتزاع حقهم المشروع ودمتم للنضال اوفياء

لماذا تم سحب تعليقي بعد نشره؟صحيفة الكترونية تفتقد الى المصداقية والحياد ،وتنشر ما يعجب ويريح الآخرين ،وترفض وتعلق الحقائق المرة التي قد تزعج الآخرين.

الأخ الكريم “قارئ متعقل”، تعليقك لم نحذفه وقد تم نشره، فقط كانت هناك مجموعة تعليقات وصلت دفعة واحدة فجعلنا هذا لا ننتبه إلى تعليقك لكننا لم نحذفه ولم نفكر في ذلك طالما يحترم سياسة النشر، وكنا نرجو لو أنك كنت متعقلا فعلا في تعليقك هذا قبل أن تتسارع الأحكام منك في حق الموقع بهذا الشكل وكأنك تحمل في قلبك ما لا يعلمه غير الله تجاهنا، في حين أننا نتعامل مع الجميع بنفس الطريقة، ولا نطبل لأية جهة، ولسنا سوى شباب متطوعين غيورين على هذا الإقليم، فعلى رسلك يا طيب، فلسنا كما قد تظن. سامحك الله.

أعتدر ان كنت تسرعت في الحكم .وكونوا على يقين أنني ليس لي نوايا مسبقة ، ولاأنتمي لأي جهة معينة.وأحترم عملكم التطوعي وأحييكم على المجهودات المبدولة لتنوير الرأي العام الوزاني.وأؤكد لكم أن ما يدفعنا هو غيرتنا على هذه المدينة العتيقة وساكنتها ومصالحهم.فمعدرة مرة أخرى على تفهمكم وشكرا.

لولا الإصرار العنيد لهذه الثلة من الهيئات النقابية على ضرورة تسريع منح رخص الدراسة لأصحابها ما تحركت تلك الألة البيروقراطية الصدئة لإرسال التراخيص على قلتها .في مؤسسة أعرفها نزل عدد التراخيص من 20 إلى 1 منح لاستاذة انتقلت. وفي مؤسسات أخرى لم يمنح اي أستاذ الترخيص.لقد كذبت النائبة عندما صرحت بأن عدد التراخيص لم يتغير.
كما أظهر تصرفها عندما أخفت التراخبص لمدة أسبوع كامل نية مبيتة لمنع أصحابها من التسجيل والغدر بهم بطريقة تدليسية مفضوحة. لقد صار المرفق العمومي(النيابة نموذجا ) أداة لتصفية الحسابات وهذه علامة على انهيار مفهوم دولة الحق و القانون.

حق متابعة الدراسة امر يكفله الشرع ويسمح به القانون, ولكن ليس على حساب الزمن المدرسي للمتعلم .اسال الاخوة والاخوات الطالبين لهذا الحق.كيف ومتى سيعوضون الحصص التي حرم منها التلاميذ اثناء تواجدهم بجامعتهم؟ ثم اليس الاجر الذي يتقاضونه هو مقابل عملهم بالقسم؟ فرضا لو تم اقتراح اقتطاع ايام التغيب لمتابعة الدراسة, هل كنتم ستتشبتون بهذا الحق؟ والكلام ليس موجها فقط لاساتذة اقليم وزان . بل لكل موظف يرغب في تحسين مستواه العلمي.

هل تعلم ان السيدة الموقرة المؤيدة بالوزير..لا زالت تتابع دراستها واستفادت من متابعة الدراسة..لا حولا ولا قوة الا بالله…

‫wpDiscuz