الرئيسية » عين حرة »

الفقيه الكنفاوي

اكتشفت اليوم موهبة أخرى من مواهب رئيس مجلس مدينتا العتيقة، فبالإضافة إلى قدرته على خداع الناس السذج والنجاح في انتخابات مشبوهة وقدرته على خداع ممثلي المدينة السذج، ها هو اليوم  يلبس عباءة الفقيه  ويبدأ دعوته للقائه التواصلي الذي ينوي عقده  بالحديث الشريف: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «سيأتي على الناس سنوات خدّعات، يُصَدق فيها الكاذب ويُكذَّب فيها الصادق، ويُؤتمن فيها الخائن ويُخوَّن فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة»، قيل وما الرويبضة يا رسول الله؟ قال: «الرجل التافه يتكلم في أمر العامة». دون أن ينسى  متنه ليخلص لإطلاق اسم الرويبضة على الفيسبوكيين عامة وأعضاء معارضته خاصة(؟) وقد لاقت هذه الدعوة انتشارا واسعا، حيث عمد الكثير من رواد المقاهي على طباعتها وقراءتها علانية باعتبارها نكتة هذا الشهر بلا أي منازع.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
ترتيب التعليقات حسب:   الأحدث | الأقدم | الأكثر تقييما

كان الشيبي أمس فرحا والسعادة بادية في عينيه وهو يقوم بتوزيع تلك الدعوات التي إن دلت على شيء ف‘نما تدل على موت السياسة في وزان ؟ فإن كان رب البيت للطبل ضاربا فشيمة أهل بيته غالبا هي الرقص ؟ لقد خيب كل تمثلاتي حوله وجعل من نفسه مسخرة ا لموسم بلا منازع بذاك الأسلوب الركيك القبيح قبح ما فعله وأمثاله في وزان العظيمة ؟

‫wpDiscuz