الرئيسية » تربية وتعليم »

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لوزان في لقاء تواصلي مع أعضاء وعضوات هيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع الاجتماعي بجماعة وزان

في إطار انفتاح المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لوزان على باقي مكونات المجتمع؛ من مؤسسات عمومية ومجالس محلية وفعاليات المجتمع المدني؛ واستجابة لدعوة هيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع الاجتماعي لعقد لقاء تواصلي، نظم بمقر المديرية الإقليمية مساء الثلاثاء 17 مارس لقاء تواصليا، ترأسه السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لوزان، مرفوقا برؤساء المصالح بالمديرية، وحضره إلى جانب رئيس هيأة المساواة، نائب رئيس المجلس البلدي، وممثلو بعض جمعيات المجتمع المدني بصفتهم أعضاء وعضوات هيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع الاجتماعي بالجماعة الترابية وزان.

افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية للسيد المدير الإقليمي بأعضاء الهيآة وبنائب رئيس المجلس البلدي؛ منوها بهذه المبادرة التي أقدمت عليها الهيأة من خلال تنظيمها لسلسلة من اللقاءات التواصلية مع مسؤولي بعض المصالح الخارجية بدائرة وزان، كما شكر الهيأة على إدراج المديرية ضمن المصالح المعنية بهذه اللقاءات التواصلية، مذكرا بالدور المحوري الذي أصبحت تلعبه جمعيات المجتمع المدني؛ سواء على مستوى المرافعة في بعض الملفات أو على مستوى المشاركة في صياغة برامج وصناعة السياسات العمومية من خلال قوة اقتراحاتها من جهة، ومن خلال توفرها على أطر قادرة على الإبداع والاقتراح. مباشرة فسح المجال للهيأة في شخص السيد محمد حمضي رئيس الهيأة لتيسير الجلسة.

كلمة رئيس الهيأة، شكر من خلالها المديرية الإقليمية في شخص السيد المدير الإقليمي على تنظيمه لهذا اللقاء التواصلي الذي كما سبق ذكره يأتي في إطار سلسلة من اللقاءات التي تنظمها الهيأة مع جميع المتدخلين في تدبير الشأن العام بوزان.

مباشرة فسح المجال لعضوات وأعضاء الهيأة الذين بدورهم ثمنوا تجاوب المديرية مع هذه المبادرة، كما تطرقوا للعديد من المواضيع المرتبطة بمجال التعليم بالإقليم يمكن تلخيصها في المحاور التالية:

  • وضعية البنية التحتية لبعض المؤسسات التعليمية؛
  • أقسام الدمج بالنسبة للأطفال في وضعية إعاقة؛
  • الهدر المدرسي وخاصة الفتيات في المجال القروي؛
  • الأقسام الداخلية بالمؤسسات التعليمية بالإقليم.

المدير الإقليمي ومن خلال تفاعله مع الهيأة، ذكر بالمجهودات التي تقوم بها الوزارة في ملف النوع الاجتماعي، مستحضرا التعديلات التي أدخلتها الوزارة على القوانين المنظمة للمباريات الخاصة بشغل مناصب المسؤولية، كما ذكر ببعض محاوره وأبعاد الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 الهادفة إلى تعزيز مبدأي المساواة وتكافؤ الفرص (موضوع الأطفال في وضعية إعاقة، موضوع الطفلات في المجال القروي…)، كما تطرق للدعم الاجتماعي الذي تقدمه الوزارة والدور الذي لعبه ولازال في الحد من ظاهرة الهدر المدرسي بالمجالين الحضري والقروي، كما تطرق لبعض المشاريع المستقبلية والمرتبطة بإعادة تأهيل بعض المؤسسات التعليمية وإحداث مركز خاص بفئة المنقطعين مبكرا عن الدراسة من أجل تسهيل عملية إدماجهم في المجتمع أو إعادة توجيهم للتعليم النظامي، وغيرها من المشاريع التي لا يسع المقال لذكرها بتفصيل.

وفي الأخير شكر أعضاء الهيأة ونائب رئيس المجلس البلدي على تدخلاتهم وملاحظاتهم وتساؤلاتهم، مؤكدا على أن الإدارة ستستحضر كل التوصيات والملاحظات التي أثيرت خلال هذا اللقاء، داعيا الهيأة إلى تنظيم لقاءات أخرى من أجل الرقي بمنظومة التربية والتكوين بالإقليم وذلك لما فيه مصلحة التلميذة والتلميذة بإقليم وزان.

ليختتم اللقاء التواصلي على أمل مواصلة العمل معا في كل المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz