الرئيسية » صحة وبيئة »

بلاغ جمعية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة لتنوير الرأي العام بخصوص مطرح النفايات بوزان

بعد مراسلة جمعية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة بوزان للمجلس البلدي بخصوص مطرح النفايات بتاريخ 8 فبراير 2016م، توصلت الجمعية برد من المجلس البلدي لوزان في الموضوع، ونشرت البلاغ التالي تنويرا للرأي العام:

انسجاما مع أهدافنا المتمثلة في الارتقاء بالوضع البيئي للإقليم وتعزيز ودعم إجراءات وبرامج حماية البيئة وصيانتها والتخفيف من عوامل التلوث والأخطار المحدقة بها؛

وبناء على المادة 23 من القانون الإطار رقم 12ـ99 بمثابة ميثاق وطني للبيئة والتنمية المستدامة في شأن إبلاغ السلطات المختصة بالأضرار أو الأخطار المحدقة بالبيئة؛

وفي إطار تفاعل المواطنات والمواطنين وفعاليات المجتمع المدني المهتمة بالبيئة وبعض وسائل الإعلام المكتوبة والإلكترونية باشكالية مطرح النفايات الذي يشكل نقطة سوداء بالمدينة، لافتقاره للمعايير والمواصفات التقنية المتعلقة بالمطارح العمومية، وتموقعه وسط الأراضي الفلاحية وقربه من بوابة المدينة، والذي يشكل خطرا على صحة الإنسان والحيوان والنبيت والمياه والهواء والتربة والأنظمة البيئية والمناظر الطبيعية والبيئة بصفة عامة؛

ومن أجل تنوير الرأي العام تقدمت الجمعية بتاريخ 08ـ02ـ2016 بطلب للمجلس البلدي بوزان لتقديم شروحات في شأن السياسة المستقبلية المرتقبة لتدبير المطرح، وتوصلت بإرسالية جواب في هذا الشأن مؤرخة بتاريخ 16 فبراير 2016 تحت رقم 533، جاء فيها؛

“ونظرا للحالة التي آل إليها المطرح الحالي للنفايات سواء من حيث صعوبة أو استحالة ولوج آليات الشركة المفوض إليها تدبير قطاع النظافة بالمدينة، أو على صعيد طاقته الاستيعابية التي لم تعد تكفي بفعل تراكم النفايات منذ سنوات عدة، أو من حيث الأضرار التي قد يخلفها ـ وهو على هذه الحالة ـ على الإنسان والحيوان والغطاء النباتي والفرشة المائية ،فضلا عن تشويه لجمالية بوابة المدينة عبر الطريق الوطنية رقم 408، علاوة عن إثقال الكاهل المالي للجماعة بأداء تعويضات مالية تنفيذا لأحكام صادرة ضد الجماعة لفائدة الملاكين من الأراضي التي يوجد عليها المطرح، وفي انتظار إخراج مشروع مطرح عمومي مراقب بمعايير ومواصفات عصرية، المزمع إحداثه في إطار اتفاقية شراكة بين الجماعة ووزارة الداخلية ووزارة البيئة بالموقع المعروف “بحجرة ـاغنيوةـ والذي لازال معتمدا في تصور برنامج المجلس ،يشرفني أن أنهي إلى علمكم أن رئاسة هذا المجلس منكبة على بحث مصادر تمويل تهيئة المطرح الحالي رغم طابعه العشوائي ،لهذا الغرض فقد أعدت الشركة المفوض لها أمر تدبير هذا القطاع دراسة في الموضوع، كما قرر المجلس الجماعي في دورته العادية لشهر فبراير 2016 اقتناء جميع القطع الأرضية الواقعة بأرض ـالبطمةـ لتهيئة المطرح الحالي للنفايات” انتهى نص الإرسالية؛

وفي هذا الإطار تتقدم جمعية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة، للمجلس البلدي بوزان بالشكر والتقدير على تفاعله الإيجابي مع الموضوع وتقديمه للشروحات المستفيضة، ونتطلع باهتمام كبير لنتائج أعماله وأشغاله والتدابير المزمع تنفيذها والتي من شأنها تجنب الأضرار والأخطار المحدقة بالبيئة والصحة العامة ،كما تلتزم جمعيتنا بالتتبع المستمر لجودة البيئة بالإقليم والترافع من أجلها وجمع المعطيات والمعلومات واستغلاها ونشرها وإعداد برامج للتحسيس والتواصل والتربية البيئية، خدمة للصالح العام.

بلاغ الجمعية:

بلاغ جمعية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة لتنوير الرأي العام بخصوص مطرح النفايات بوزان

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz