الرئيسية » تربية وتعليم »

ثانوية الإمام مالك الإعدادية بنيابة وزان تستفيد من الحملة التحسيسية في مرحلتها الثالثة

في إطارا لعمل على تفعيل الإستراتيجية التشاركية بين وزارة التربية الوطنية والمديرية العامة للأمن الوطني واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير في مجال حماية التلاميذ من كل أشكال المخاطر التي تهدد حياتهم أو سلامتهم الذهنية والجسدية،نظمت نيابة وزارة التربية الوطنية، وبتنسيق مع المنطقة الإقليمية لأمن وزان وبتعاون مع ثانوية الإمام مالك الإعدادية ،حملة تحسيسية في مرحلتها الثالثة لفائدة تلميذات وتلاميذ المؤسسة،تمحورت حول موضوع “الجريمة الإلكترونية”،وذلك يوم الإثنين 4 مارس  2013 ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال .

الحملة التحسيسية في مرحلتها بنيابة وزان  الثالثة حول موضوع:" الجريمة الإلكترونية"

الحملة التحسيسية في مرحلتها بنيابة وزان الثالثة حول موضوع:” الجريمة الإلكترونية”

افتتح اللقاء التواصلي بكلمة السيد مدير المؤسسة ، رحب من خلالها بالأطر المكلفة بتفريغ محتويات الحملة التحسيسية وتحديدا رئيس مكتب الاتصال كأحد أعضاء الفريق المكلف بالحملة والممثل لنيابة وزارة التربية الوطنية بوزان  إلى جانب الأطر الممثلة للمنطقة الإقليمية لأمن وزان  ، كما رحب بالتلميذات والتلاميذ في اللقاء التواصلي, بعد ذلك تطرق لظاهرة الجرائم الإلكترونية  مؤكدا على أهمية المشروع التحسيسي الذي تقوم الأطراف المشاركة و مبرزا بعض الأسباب وراء انتشار ظاهرة جرائم الكمبيوتر والإنترنيت  كما أوصى التلاميذ بالتعامل بحضر مع هذه الظاهرة العصرية والمستحدثة والسلبية وعلى ضرورة التعامل بمسؤولية مع الوسائل التكنولوجية الحديثة.وغيرها من الأفكار البناءة المرتبطة بمضمون الحملة التواصلية والتحسيسية.

مباشرة بعد ذلك تفضل رئيس مكتب الاتصال  بكلمة افتتاحية استحضر فيها الشركاء وراء البرنامج وحول أهمية المواضيع التي تمت برمجتها كانتشار المخدرات في أوساط الشباب والجريمة الإلكترونية والعنف المدرسي وغيرها من المواضيع التي قد تساعد التلاميذ بالوعي بها لتجنب آثارها السلبية لينتقل إلى برنامج الحملة والتي حدده كالآتي:

   عرض شريط وثائقي حول ظاهرة الجريمة الإلكترونية بالمغرب
تقديم عرضين حول موضوع  اللقاء التواصلي ( العرض الأول :الجرائم المستحدثة  و العرض الثاني : جرائم الكمبيوتر والإنترنيت)
لينطلق اللقاء التواصلي بعرض شريط وثائقي بعنوان ” الجريمة الإلكترونية بالمغرب” الذي تمحور حول ما يلي:
تعريف بالجريمة الإلكترونية: مميزاتها وخصائصها وأنواعها؛
عرض بعض أمثلة للجرائم الإلكترونية (حوارات مع بعض ضحايا)
أشكال الوقاية من الأثار السلبية للجرائم الإلكترونية على الفرد و الأسرة والمجتمع دور المجتمع المدني في حماية الأشخاص المتضررين من بعض الظاهر السلبية كالتشهير بصور الفتيات وغيرها من الأمثلة
دور القانون في حماية ضحايا الكمبيوتر والإنترنيت
نمادج لبعض المجرمين المستعملين للكمبيوتر والإنترنيت الذين تم القبض عليهم من طرف الأمن والذين قدموا للقضاء.

مباشرة بعد عرض الشريط الوثائقي فتح نقاش مع التلاميذ الذين أظهروا اهتمامهم بموضوع الجريمة الإلكترونية لكونهم من الجيل الأكثر اهتماما بالكمبيوتر والأنترنيت ويرغبون معرفة إيجابيات وسلبياته  كما أنهم قاموا بإعدادهم مجلة حائطية خاصة بالجريمة الإلكترونية  عرضت عليها مواضيع من إنتاجات التلاميذ حول الجريمة الإلكترونية استعدادا للقاء التواصلي.

فما يقارب 30 مداخلة  تقدم بها التلاميذ والتلميذات حالت دون استكمال محتويات البرنامج وتم الاتفاق  بين المشاركات والمشاركين الاكتفاء بمناقشة الشريط الوثائقي على أن يتقدم تقديم خلاصات المداخلتين عند نهاية اللقاء..

مداخلات التلاميذ أغنت اللقاء التواصلي و انصبت حول ما يلي:

إعادة قراءة الشريط ( ملاحظات، تعاطف مع بعض الضحايا،….)

إضافة بعض نماذج و أمثلة للجرائم الإلكتروني

تساؤلات حول دور الأسرة و المدرسة والمجتمع والدولة في الحد من ظاهرة الجرائم الإلكترونية,

الاعتراف كون الغش في الامتحانات بوسائل الاتصال يعد جريم إلكترونية

ضرورة التعامل بمسؤولية مع الأجهزة الإلكترونية الحديثة

المشاركة والانخراط في الجمعيات التي تعمل على حماية المتضررين من الجرائم الإلكترونية وتحديدا الجنسية منها.

العمل بمقاربة التثقيف بالنظير لتوسيع قاعدة المستفيدين من محتويات اللقاء وذلك من خلال فتح نقاشات مع التلاميذ الذين لم يشاركوا.

فتح قنوات التواصل مع الآباء والأمهات في مواضيع متل الجرائم وتقديم نصائح وقائية للآباء.

لينتهي اللقاء في جو تربوي على أمل اللقاء في المرحلة الرابعة حول موضوع ” العنف المدرسي”  خلال شهر أبريل.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz