ISTA Ouazzane

الرئيسية » عين حرة »

دوري الصداقة على أشده في جماعة زومي

صحيح أن كرة القدم التي تتنافس عليها معظم شعوب العالم ألغت كل مفاهيم العالم المتعلقة بالمكان والزمان والبنية التحتية وحتى بعلاقة الجار مع الجار، خصوصا عندما يتعلق الأمر بمباريات كرة القدم، وهكذ ا لم يعد للجار حق على جاره خلال مدة اللعب، فحين يكون اللقاء على أرضية الملاعب، تتعطل لغة الحوار بين أبناء المنطقة الواحدة حين يلتقون على المستطيل سواء كان أخضر أو حتى أرضية ترابية، ولا مفهوم يطفو على مفهوم الفوز.

يحدث هذا فقط في دوري الصداقة بزومي فالتنافس الشريف على أشده، ممزوج بالروح الرياضية والاحترام بين جل الفرق المشاركة، وما يميز الدوري هذه السنة أن لدى كل الفرق (أي الدواوير) مجموعة كبيرة من اللاعبين المميزين، ليس فقط من حيث طريقة اللعب المتميزة والرائعة الممتعة، ولكن أيضا من الجانب الأخلاقي، ففي كل مباراة تواجه نوعية مختلفة متميزة بعقليات وأساليب للعب جديدة كلياً، وهو ما يجعل التنافس هنا على أشده.

فريق النادي الرياضي لشباب زومي

لا أحد يضمن فوزه بجميع المباريات أو فوزه بهذا الدوري، لهذا يتوجب على كل الفرق المشاركة تقديم كل ما لديها للحصول على النقاط حتى آخر رمق، وما يضفي المتعة هذا الموسم هو الحضور الدائم للجماهير بكل فئاتها العمرية والثقافية.

دوري الصداقة على أشده في جماعة زومي

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz