الرئيسية » سلطة ومجتمع »

سقوط طفلة في بئر والوقاية المدنية تعجز عن انتشال جثتها بجماعة بوقرة

لقيت طفلة مصرعها على إثر سقوطها في بئر عمقها 62 مترا وقطرها 40 سنتمترا بدوار امندلس التابع لجماعة بوقرة بإقليم وزان، وذلك يوم الاثنين الماضي 8 شتنبر 2014م.

صورة الطفلة

صورة الطفلة التي لقيت مصرعها بعد سقوطها في البئر.

وأفاد مصدر من عين المكان لموقع عيون وزان بأن عملية انتشال جثة الطفلة تمر في أجواء جد صعبة، وذلك راجع بالأساس إلى ضيق البئر وعمقها، حيث تم التحقق من غياب الأوكسجين في قعر البئر، مما تعذر معه  النزول إلى قعر البئر لإخراج الجثة، يضيف نقس المصدر.
وذكرت صفحة عين على جماعة بوقرة على الفيسبوك التي أوردت الخبر، أن الوقاية المدنية قد عجزت عن انتشال جثة الطفلة رغم المجهودات التي وصفتها بالكبيرة والتي امتدت طيلة أسبوع بعد سقوط الطفلة، حيث تشير الأخبار بأن الطفلة قد سقطت في بئر جافة تم حفرها باستعمال آلة حفر الآبار “الصوندا”، يوم الاثنين الماضي 8 شتنبر 2014م.

وحسب المصدر نفسه، فإن جهود انتشال الجثة واجهتها مجموعة من الصعوبات المرتبطة بالطبيعية الجيولوجية للمنطقة، ففي إحدى المحاولات كان فريق الانقاذ قد وصل إلى جثة الطفلة، وبعد أن نزل لرفع الجثة انهار جرف كبير كاد أن يدفن فريق الإنقاذ، لولا أن قائد قيادة جماعة قلعة بوقرة انتبه إلى تحرك الأرض وتدخل في الوقت المناسب.

الجرافات وهي تحاول انتشال جثة الطفلة

الجرافات وهي تحاول انتشال جثة الطفلة.

وتجدر الإشارة إلى أن جهود الوقاية المدنية لازالت مستمرة لحد كتابة هذه الأسطر، وحسب الصفحة نفسها فإن فريق الإنقاذ قد اضطر إلى هدم منزل مجاور للبئر في محاولة منه للوصول إلى جثة الطفلة وانتشالها.

محاولة انتشال جثة الطفلة

جهود الوقاية المدنية لازالت مستمرة لانتشال جثة الطفلة.

هذا وتروج أخبار عن أن عامل إقليم وزان سيقوم بزيارة تفقدية لمكان الحادث للاطلاع على الأسباب التي حالت دون تمكن فريق الإنقاذ من انتشال جثة الطفلة.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz