الرئيسية » سلطة ومجتمع »

شرفات أفيلال تعد ساكنة إقليم وزان بتوفير الماء الشروب للجميع بحلول صيف 2018م

أعربت كاتبة الدولة المكلفة بالماء، شرفات أفيلال عن التزامها بمواكبة كافة الجهود الرامية لربط كافة الجماعات التابعة لإقليم وزان بشبكة الماء الصالح للشرب بحلول صيف 2018م، وذلك خلال لقاء تواصلي مع المسؤولين المحليين المعنيين بهذا القطاع نظمه المجلس الإقليمي لوزان، أمس الأربعاء 26 يوليوز 2017 الجاري بالقاعة الكبرى لعمالة وزان.

منصة اللقاء

منصة اللقاء

وأكدت  أفيلال، في هذا اللقاء التواصلي، على ضرورة اتخاذ تدابير عاجلة لتدارك التأخر الذي يعرفه مشروع الربط بشبكة الماء الصالح للشرب انطلاقا من سد الوحدة، بسبب بعض المشاكل المتعلقة بإجراءات نزع الملكية التي تعرقل تقدمه.

شرفات أفيلال، كاتبة الدولة المكلفة بالماء

شرفات أفيلال، كاتبة الدولة المكلفة بالماء.

وفي ذات السياق، حثت كاتبة الدولة المكلفة بالماء، المنتخبين بالدرجة الأولى على الانخراط بمسؤولية وبشكل جماعي لاستكمال هذا المشروع الذي يشرف على إنجازه المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبر وضع قنوات تؤمن الربط بين الشبكة العمومية للماء الصالح للشرب والمنشآت الخاصة.

شرفات أفيلال، كاتبة الدولة المكلفة بالماء.

كما أشارت شرفات أفيلال إلى أنه لم يتم إنجاز أشغال 13 كلمترا من القنوات حتى الآن بسبب الإكراهات المرتبطة بالأرض، معربة عن أسفها لكون إقليم وزان يعاني من نقص في الموارد المائية على الرغم من أنه يقع بالقرب من أكبر احتياطي للمياه بالمغرب، والذي يقدر بنحو 3.8 مليار متر مكعب. وشددت كاتبة الدولة المكلفة بالماء على ضرورة إيجاد حلول عاجلة للأضرار التي لحقت ببعض شبكات قنوات الماء الصالح للشرب أثناء إنجاز أشغال بناء الطرق القروية، مضيفة بأنه تم وضع خارطة طريق لهذا الغرض من أجل تحديد المسؤوليات وإيجاد حلول جذرية قصد كل سكان إقليم وزان بالماء الشروب.

شرفات أفيلال، كاتبة الدولة المكلفة بالماء

من جهته، قال العربي المحرشي، رئيس المجلس الإقليمي لوزان، إن الولوج إلى هذه المادة الحيوية يعد مسؤولية مشتركة تتطلب التزام جميع الأطراف المعنية من أجل خدمة مصالح المواطنين.

العربي المحرشي، رئيس المجلس الإقليمي لوزان

العربي المحرشي، رئيس المجلس الإقليمي لوزان.

وأشار إلى أنه فضلا عن محطة المعالجة، تم إنجاز 600 كلمتر من أشغال القنوات في إطار هذا المشروع، في حين لاتزال 10 في المائة من الأشغال في انتظار الإنجاز، مضيفا أن هناك حاجة إلى الإرادة المشتركة لإيجاد الحلول الملائمة للمشاكل الحالية واستكمال مشروع الربط بشبكة الماء الصالح للشرب بحلول السنة المقبلة.

جانب من الحضور

جانب من الحضور.

وعقب هذا الاجتماع، قام الوفد بزيارة ميدانية إلى سد الوحدة الذي يزود أقاليم وزان وشفشاون وتاونات بالماء الصالح للشرب، حيث أعطيت شروحات بشأن محطة المعالجة بالمجاعرة ولسد الوحدة.

تصريح شرفات أفيلال والعربي المحرشي حول الموضوع:

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz