الرئيسية » عين حرة »

صرخة المعطل الوزاني

من بين البنود التي جاء بها الدستور الجديد، هنالك بند يتعلق بالشغل والتشغيل الذاتي. فحوى هذا البند هو: “الشغل والدعم من طرف السلطات العمومية في البحث على منصب شغل أو في التشغيل الذاتي”.

  • أين نحن من هذا الفصل؟
  • وأين المعطل الوزاني من هذا الفصل؟
  • أليس الشغل حق يكفله الدستور كما تكفله المواثيق الدوليةّ؟؟؟
  • لماذا يقتصر تطبيق الدستور على فصول بعينها دون أخرى؟؟
  • ألا يمكن اعتبار هذا الأمر استهتارا بعقول المغاربة؟
  • أليس هذا سببا كافيا ليولد سخطا جماهيريا عارما، خصوصا بين صفوف الفئة المعطلة؟؟
  • أين هو مجهود السلطة العمومية في المساعدة والبحث عن مناصب شغل للفئة المعطلة؟؟
  • أين هو الدعم الذي تقدمه السلطة العمومية في إطار التشغيل الذاتي؟؟

معطلون حتى إشعار آخر

إننا لا نلمس إطلاقا هذه الأشياء، فهي فقط حبر على ورق وضرب من الخيال. لقد قامت جمعية مسار للتنمية، وهي بالمناسبة جمعية تضم جميع أعضاء جمعية المجازين القدامى بوزان، بإعداد العشرات من المشاريع المدرة للدخل التي تدعمها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، لكن مع الأسف لم نلمس دورا كافيا للسلطة العمومية على مستوى دعم ومواكبة هاته المشاريع، ولا حتى من باب إمدادنا بالمعلومات الكافية، فنحن نتخبط لوحدنا ونجتهد ونكد من أجل الوصول إلى المعلومة التي هي حق من حقوق الدستور الجديد، ولكي يعلم الجميع أننا لن نمل أبدا ونحن عازمون في المضي قدما حتى تحقيق جل المطالب المشروعة.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz