الرئيسية » عين حرة »

عودة الروح…

بحكم المحكمة برفض الطعون، التي قدمها كل من سلام عزوز ومحمد الهلاوي، بخصوص نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة بإقليم وزان، يكون قد أسدل الستار عن تخوفات حقيقية، وهواجس نفسية، أنا على يقين أنها كانت تراود البرلمانيين الثلاثة الفائزين، خشية منهم من الحكم لصالح الطاعنين، ذلك أن ما صدر من أحكام بخصوص قضايا مماثلة على المستوى الوطني، لابد أنه قد بث الرعب والقلق في نفوس هؤلاء، ولابد كذلك أن الروح قد عادت إليهم اليوم، بفضل هذا الحكم الإيجابي، بعدما كانت قد انتقلت إلى باريها منذ أكثر من ثمانية أشهر، أي بالضبط يوم تم تقديم الطعون لدى المحكمة.

شخصيا وربما يتفق معي معظم الوزانيين في هذه المسألة، راقني الحكم، وأنا مرتاح بالنظر في المجمل إلى المترشحين الذين تقدموا للانتخابات التشريعية في إقليمنا بالنتيجة، وإن كنت متحفظا على مرشح البام، الذي قد بلغ من العمر عتيا، ولا يستجيب كونه ممثلا للوزانيين، لمتطلبات شباب تائق للتغيير.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz