الرئيسية » عين حرة »

قفا نبك…

قفا نبك من ذكرى حبيب و منزل…

أصدقائي الوزانيين، ونحن على مشارف انتخابات جماعية تأتي في ظرفية تاريخية و استثنائية، سواء على المستوى الدولي العربي أو على المستوى المحلي الوطني، ينبغي أن نستحضر في مخيلتنا الوضعية المؤسفة التي آلت إليها مدينتنا الغالية، التي نشأنا فيها وفيها أيضا تلقينا معاني الحياة الأولى، مدينتنا التي دمرها وشوهها مسترزقون بالسياسة لا تخفى وجوههم الممسوخة عن أحد من صغيرنا وكبيرنا، وإني أصدقائي لأجدني متحمسا للحديث عن الموضوع من الآن، لأنني أحترق حزنا على مدينتي التي تنجب في كل عام أطرا وكوادر حقيقية في التسيير والإدارة والفكر، بينما يجثم على كراسي القرار فيها مجرمون مكانهم الصحيح في السجن وراء القضبان…

فلنتحد من أجل سحق المفسدين والتشهير بهم…

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz