الرئيسية » سلطة ومجتمع »

لقاء تواصلي للسلطة الإقليمية مع فعاليات المجتمع المدني بوزان

احتضنت القاعة الكبرى بعمالة وزان لقاء تواصليا مع السلطة الإقليمية والفاعلين الجمعويين والحقوقيين، وذلك يوم الأربعاء 5 شتنبر 2012م على الساعة الثالثة بعد الزوال، تدارس فيها الحضور العرض الذي تقدم به عامل إقليم وزان على أنظار الفاعلين، حيث هم كل القطاعات الشائكة بالمدينة والإقليم على حد السواء، بما في ذلك رخص البناء والتي تقارب 560 رخصة، بالإضافة إلى قطاع التعمير والسكنى والبنيات التحتية المهترئة وكذا قطاع الصناعة التقليدية بالإقليم، والبحث عن سبل للحد من هذه الظواهر التي يعاني منها سكان المدينة والإقليم بشكل عام.

مقر عمالة وزان

مقر عمالة وزان

كما حضي قطاع الشباب والمرأة باهتمام الحضور والتفكير في وضع المخطط الإقليمي للتنمية على السكة الصحيحة. وقد قدمت السلطة الإقليمية عرضا وضحت فيه المجهودات التي تقوم بها من أجل وضع تصور يليق بمقام الوزانيين، ولعل أبرزها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تم توقيع 72 اتفاقية شراكة على 82 مشروعا مدرا للدخل سيستفيد منه أزيد من 26000 نسمة متفرقة على جل جماعات الإقليم.

ومن خلال المناقشة المستفيضة والبناءة للفاعلين، والتي همت جميع القضايا الجوهرية للمدينة والإقليم من بنية تحتية والصحة والتعليم وقطاع الصناعة التقليدية ومحو الأمية والتأطير الحرفي والشباب والرياضة وتوسيع بعض الشوارع الرئيسية، بالإضافة الى الباعة المتجوليين واحتلال الملك العام، أي كل القضايا التي تستأثر باهتمام الرأي العام المحلي والإقليمي. وفي رد للسلطة الاقليمية اتضح لها أن بمدينة وزان نخب وأطر ذات تكوين ومؤهلات يجب استثمارها في بناء الصرح التنموي بالإقليم، وأن الطريقة التي كانت تتعامل بها السلطة الإقليمية (العامل السابق) تغيرت بشكل جذري. وفي نفس السياق ارتأت السلطة الإقليمية فتح أبوابها أمام كل الفاعلين وحاملي المشاريع من أجل الرقي بهذا الإقليم إلى مصاف الأقاليم الأخرى عبر الاستفادة من برنامج أقاليم الشمال.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz