الرئيسية » عين حرة »

مــَـأْسـَاة المُسْـلِمين فيما قيل من كذب على رسول رب العالمين

في ذا الزمان اختفــى الإشراقُ في الظلمِ = واسترخصت أنبل الأخــــــــــلاق و القيم
هـذا الزمــــان الذي خِلْنَاهُ أسعـدَنــــــا = لَمْ نَدَّخِرْ منه غيرَ الذُّعر و النّـِقــــــــــــم
هذا الزمـــــــــــان غَـدَتْ أحلى حــلاوته = مُرًّا مَزْجَنـــــــــــاه من دمع الأسى بــــدم
كـم مـن سوابقَ بــــات الكون يشهدهـا = لم تَكُ من قبل في الحسبــــــــان و الحُلُـــم

***************

في واقع المسلميـــــــن اليوم جرح أسى = وزاد من غوره استهتار مختصم
أما ترى أمـة الإســــــــــــــــــــــــلام في حَرَج = بغى عليها بُغَاةُ الغـــــــــــرب و العجــم
قد سولت لهم آلاتهم عبثــــــــــــــــــــا = نيل النبي بفلم غير محتشــــم
واٌشْتـطَ خاسئهم وازداد غطرســــــــــــــةً = منتهِكا أقـدسَ الأعـــــــــــــراف والقــيـم
تبت يدا كل ذي فلم مكيــــــــــــــــــدته = جاءت بإفك على الإســــــــــــــــلام أوتهــم
أما محمدنــــــــــــــــــــــــــــــــا نبي دعوتنا = هيهــــــــات منه رســـوم العلج و القــزم
جلت رسالته عن كل مســـــــــــــــــــــــخرة = فهي الحنيـــــــــــــفة لم تدرك ولم تــرم
لكن حلف الطغـــــــــــاة ســــــاق هجمته = وحسبنـــــــــــــــــــــا الله وهو خير منــتقم

*****************

أيـن الفضيلة فـي الأفعـــــــــــــال نَحْمَدُهَا = والفعل منهم غدا عـــــــــــارا بلا شـيـم
أين المروءة فـي الأخـــــــــــــــلاق تَجْعَلنــا= نحيا الحيــا دونما عاتِ ومنـــــــــــــهزِم
أين التســــــاكن في الأوطان نـنشـــده = فــــــــــــــــي كل مؤتمر للسلم منتظــــم
حَلَّتْ بنا فـي زمــــــــــــان المكر تفرقـــة= والقـوة اليوم في تحــــــــــــــــالف الأمــم

*****************

يا أمـة العُرب والقـــــــــــــــــرآن حُجـتهـــا = يا من نشرتِ علـــــــــــــــوم اللوح والقلم
عُودُوا لـبارئكم وارعــوا أمــــــــانتكـم = هو اصطفاكم، فكنتم شــــــاهدي الأمم
لا بد للنصـر من حـــــــــــــلْف دعائمه = نَبْـذُ الخـــلاف وصَفُّ غير منخـرم

*******************

والختم من بردة الأمداح أقبســـــــــــــه = ردا على كل غاو بالحقد متســــــــــــــــم
دع ما ادعته النصـــــــــارى في نبيـــهم = واحكم بما شئت مدحا فيه واحتـــــــكم
و انسب إلى ذاته ما شــــــــــئت من شرف = وانسب إلى قــــــــــــدره ما شئت من عظم
فان فضل رســـــــــــــــــــــــول الله ليس له = حد فيعرب عنه نـــــــــــــــــــــــــاطق بفم

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz