الرئيسية » سلطة ومجتمع »

موظفو الجماعة القروية لمصمودة يحتجون بسبب غياب الأمن

نظم موظفو الجماعة القروية لمصمودة وقفة احتجاجية بمقر الجماعة للمطالبة بتعزيز الأمن داخل مقر الجماعة، وذلك يوم الجمعة 14 نونبر 2014م، حيث رفعوا لافتات كتب عليها شعارات من قبيل: “هذا عار هذا عار موظفو وموظفات جماعة مصمودة في خطر”، و”موظفو وموظفات جماعة مصمودة يستنكرون التهجمات المتكررة داخل مقر الجماعة”.

موظفو الجماعة القروية لمصمودة

موظفو الجماعة القروية لمصمودة خلال وقفتهم الاحتجاجية.

وحسب تصريحات موظفي الجماعة لموقع عيون وزان، فإن هذه الوقفة الاحتجاجية تأتي على إثر قيام شخص، يوم الخميس 13 نونبر 2014م، باقتحام مقر جماعة مصمودة وهو في حالة هيجان من السب والشتم والصراخ، كما صعد فوق سيارة الإسعاف وهو في حالته تلك، مما سبب حالة من الذعر لدى الموظفات اللاتي فررن إلى أحد المكاتب وأقفلن على أنفسهن قصد الاحتماء من ذلك الشخص.

موظفو جماعة مصمودة

موظفو جماعة مصمودة وهم يرفعون لافتات تحمل عبارات احتجاجية.

وحسب شهود عيان فإن ذلك الشخص وقبل اقتحامه لمقر الجماعة قام برشق إحدى الشاحنات التي دفعت صاحبها إلى الاحتماء بمقر الجماعة لكن دون جدوى، فعاد إلى الطريق العام ليبقى ذلك الشخص داخل مقر الجماعة مسببا حالة من الهلع وسط صفوف الموظفين.

موظفو جماعة مصمودة

موظفو جماعة مصمودة وهم يرفعون لافتات تحمل عبارات احتجاجية.

وأكد موظفو الجماعة القروية لمصمودة بأن الأمر لا يتعلق بأول حالة من هذا القبيل، وإنما سبقتها حالات كثيرة، وذلك في غياب الأمن اللازم لمقر الجماعة وموظفيها.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz