الرئيسية » عين حرة »

وزير الدراسة يمنع الدراسة

شاءت المكاتيب والأقدار،أن يحمل حقيبة التعليم بلمختار،الذي منذ تنصيبه سارع إلى ٱتخاذ أكثر من قرار، قرارات سلبت منا كأساتذة المكتسبات التي بعد النضال والكفاح المشروع ٱعتبرناها من أحلى الثمار، من دون أن يترك لأهل التعليم أي ٱختيار، والعيب ليس عليه بل على السادة الزملاء الأخيار، الذين يوافقون على كل قراراته مهما كان لها من أضرار، على الأقل بالصمت فالسكوت علامة الرضى والقبول يا مَن لهم مهنة الأحرار،  وآخر هذه القرارات ألا يتابع المدرسون الدراسة، بنية حسنة تدل منه على شدّة الفََراسَة، قيل أنه بذلك سيجعل كل أستاذ متفرغ لتلاميذه وتصحيح الكرّاسة ، وبالتالي سيمرّ العام الدّراسي بدون مشاكل التّغيبات يعني بِسَلاسة، وهذا إن دلّ على شيء فإنّما يدلّ على بُُعد نظر السَّاسة، وطريقتهم في الإهتمام بأهم القطاعات الحسّاسة، التي تستدعي أصلا التدبير لها ٱعتماد الكَياسَة، أغفلوها فسَنُّوا لنا قوانين وبُنوذا أقلّ ما يمكن القول عنها أنّها شاذّة، من غير دراية أو دراسة لواقع الحال ونتائجها على السيدات والسادة، أصحاب المسؤوليات والأمانة في توصيل المعلومة الصحيحة الجادّة، الذين يهذفون إلى خلق جيل متنور متطور كالعادة، فقد قيل قديما: فاقد الشيء لا يعطيه، إذا فكيف سيطور الأستاذ معلوماته من دون تكوين أو دراسة؟ كيف لوزير وُكِّلت إليه مسؤولية التعليم والدراسة أن يمنع أهلها من متابعة الدراسة؟…أسئلة وأخرى نطرحها من أجل التحليل إن كان هناك مجال للدراسة.

كتاب يوميات معلم بالأرياف بمكتبات وزان
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقا

أعلمني عن
ترتيب التعليقات حسب:   الأحدث | الأقدم | الأكثر تقييما

لا داعي للقلق يمكن متابعة دراستك خلال العطل الدراسية وليس على حساب التلميذ لان اكثر الاساتذة سامحهم الله يؤمننون اولادهم بالمدارس الحرة خوف من غياب (الاساتذة متابعة الدروس شواهد طبية ………….) يهملون واجباتهم (ويطالبون بحقوقهم ) فكروا جيدا في اولادكم اي تلامذتكم لكي تححقوا اهدافكم .

‫wpDiscuz