الرئيسية » مقالات محمد خيروني

محمد خيروني

صفحة: محمد خيروني

عدد المقالات المنشورة: 9.

تابع جديد محمد خيروني: خلاصات محمد خيروني

أقولها وأفتخر بها

أقولها وأفتخر بها

الكل يعلم أن الانتخابات الجماعية والجهوية على الأبواب، كما أن الكل حائر لمن سيعطي صوته. أقولها وبكل افتخار: أثناء الانتخابات البرلمانية صوتت لصالح حزب العدالة والتنمية بكل أمانة لأنني كنت واثقا منذ زمن مضى أنه يضم أناسا نزيهين ويحبون وطنهم حتى النخاع ويؤمنون بالمصلحة العامة، متميزين بنظافة أيديهم وقلوبهم ولسانهم، وقد تكون الظروف أربكت تصورات بعض المتعاطفين مع هذا الحزب لأنهم...

نكسة التعليم

في الحقيقة كثيرة هي الانتقادات التي توجه إلى قطاع التعليم، فمنذ فترة طويلة وكلمات الإصلاح تتردد من كل حدب وصوب، إلا أننا لحد الآن نرى اجتهادات من هنا وهناك  دون أن تمس الجوهر الحقيقي والذي بدونه لن تستقيم منظومتنا التربوية، ألا وهو الانطلاق من تشخيص الوضعية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية الوطنية بعقول ورؤية وطنية قحة لا تميل إلى أي جانب، بعيدا عن  التجاذبات السياسية والشعارات...

خصوم الإصلاح يترنحون…؟

كنت متأكد من حصول هذه المناورات قصد اضعاف أو افشال تجربة حكومة السيد ابن كيران فمنذ البداية أبدت جل الأحزاب امتعاضها من فوز وتسيير هذا الأخير لشؤون البلاد والعباد بل تقبلت أخرى عن مضض هيمنة حزب العدالة واالتنمية في الانتخابات الأخيرة مما ترك لديها عقدة العمل بجانبها وتحت قيادتها هذا أمر أصبح واضح أما الخطابات التي تنشر هنا وهناك بغية التشويش أصبحت مرفوضة لدى عامة الشعب المغربي...

من المسؤول؟

من جديد يطرح مشكل إصلاح صناديق التقاعد نظرا لما تتخبط فيه من شح في السيولة، أي المدخلات أو التمويل، بعدما تم استنزافها أو نهبها للأسف نتكلم عن الإصلاح دون محاسبة المسؤولين عما آلت إليه وضعية هذه الصناديق. لا يجب أن ننسى أنها تساهم بشكل قوي في تمويل الاقتصاد الوطني من خلال الاستثمار في تلك الأموال، ولكن عندما تفاقمت الأوضاع أصبحنا ننادي بالإصلاح بدل إجبار من سولت لهم أنفسهم المساس...

المجد المفقود

لقد أصبح التعليم في بلادنا فأر تجارب بامتياز، فكل تجربة تدوم خمس سنوات بالتمام والكمال لتظهر في النهاية نتيجتها الفاشلة رغما عن أنفها. لماذا لا يمكن أن نفتخر يوما أمام جيراننا بأننا نمتلك كفاءات قادرة على إخراج البلاد من هذه الورطة التي أصبحت عبء على المغاربة أجمعين؟ لماذا لا يمكن في يوم من الأيام الانسلاخ من تلك الرؤيا الديماغوجية والمليئة بالأنانية والحقد لأبناء هذا الوطن...

الاستعجال (تتمة)

في نظري لا يمكن الحديث عن نجاح أو فشل البرنامج الاستعجالي كبرنامج، إنما الطريقة الانفرادية التي تم بها تنزيله وسوء تدبيره للأفكار البناءة التي جاء بها وغياب حسن النية واستمرارية المشرفين على تنفيذ المشاريع المبرمجة كتزويد المؤسسات بالكهرباء والماء ووسائل الاتصال... ودم تتبع سيرورة الإنجاز والتنفيذ. لنأخذ مثالا بسيطا على ذلك الاستعجال و الارتجال الذي طال تنزيل هذا البرنامج: الدعم...

الاستعجال (1)

لقد عانينا الكثير ولو بعد تجربة قصيرة ومتواضعة من كثرة الإصلاحات الفاشلة التي شهدها نظامنا التعليمي. لحد الآن لم أسمع أن إصلاحا خصصت له الملايير من الدراهم قد كلل بالنجاح أو تم مدح إيجابياته وتعديل سلبياته والاستمرار في الاصلاح عدا نموذج واحد الذي بدأ الحنين إليه يلوح في الأفق (تجربة بوكماخ)، لكن ما تعودنا عليه هو البدء من الصفر بإصلاح جديد بعد الإعلان عن فشل الأول قصد تعبيد الطريق...

المؤامرة

لقد أصبح الإسلام اليوم في نظر الغرب العدو الأكبر الذي يهددهم أكثر من أي حضارة أخرى، فالعالم الإسلامي يملك حضارة تاريخية قوية وروحية متشبعة بدينها، حضارة ذات أصالة يمكنها أن تقيم بها قواعد عالم جديد دون الحاجة إلى إذابة شخصيتها الحضارية والروحية في الشخصية والحضارة الغربية، لكن الغرب لا يمكن أن يمنح هده الفرصة للعالم الإسلامى، إذ يمنحه كل ما يحتاجه لكنه لا يقدر على مده بوسائل...

ما ضاع حق وراءه طالب

في الحقيقة لا داعي للاستغراب بخصوص شأننا التربوي لأن ذلك لن يجدينا نفعا، فالمعركة لا تحسم بالنواح والبكاء، حيث أصبح متداولا بعد الإعلان عن أي نتائج أو إصلاح إلا وتبدأ معه ملامح عدم الرضا. لا أعرف إن كان هذا من باب الغيرة على القضية التربوية بغية تحسينها وتطويرها وجعلها قائمة على مبدأ الجودة والشفافية، أم أن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد دفاع عن المصالح الشخصية، لأنه وفي جميع الحالات...