الرئيسية » مقالات سعيد المودني

سعيد المودني

صفحة: سعيد المودني

عدد المقالات المنشورة: 10.

تابع جديد سعيد المودني: خلاصات سعيد المودني

المقارنة المرة أو نكسة الديمقراطية.. اشهد يا تاريخ

بين ثورة وثورة جاءت جروة لتكتنز ثروة، وفعلا فقد فعلت، غير أنها لا تعترف بواقع الحال، وتريد أن تجمع بين النقيضين: الثورة والثروة، أي أرصدة السندات وعبارات الاعتراف والثناء الجميل، وهما ضدان لا يجتمعان لأسباب: على مستوى مميزات الثورة: الثورة تدوم أياما وليست يوما أو بعض يوم؛ الثورة تواجهها الأجهزة الأمنية وليست تحميها؛ الثورة تعاكسها أجهزة النظام القائم المختلفة، وخاصة...

لا إكراه في الحب

يروجون، وربما يكونون هذه المرة على حق، أن الزواج بالإكراه محكوم عليه بالفشل، ذلك لأن استمرار العشرة يفترض حصول وسريان التآلف والمودة. وهذه العواطف، كما هو معلوم، تخرج عن نطاق السيطرة حتى من طرف صاحبها الذي يحتويها بين جنبيه. وإذن لا حب بالإكراه، ولا إكراه في الحب. وهذا الحكم هو عام سواء بين البشر بشكل فردي، أو بين أي فرد منهم وأي كائن جماعي تنظيمي معنوي مؤسساتي، جمعية كان أو حزبا أو...

حي على الاجتهاد

نعم إنهم فقهاء، وإنهن فقيهات، عفوا، إنهن فقيهات وإنهم فقهاء، فلا يجوز مخالفة قانون: سيداتي، آنساتي و.. سادتي.. وهذا نفسه تكرم، أما الأولى فهو: سيداتي، آنساتي، رجالي، تطبيقا لقانون: بطولة الرجال/بطولة السيدات، حلاقة الرجال/حلاقة السيدات، مرحاض الرجال/مرحاض السيدات... وأحيانا يقوم الترميز مقام الأبجدية، وهذا بدوره تقدم، لكون الرمز كوني ولا يخضع لاختلاف اللغة. فمرحاض النساء، مثلا،...

الحق بين المضمون والمصدر

كانت قد وقعت بين يدي نسخة من عدد قديم لجريدة أسبوعية مغربية، فقرأت فيها حوارا كانت قد أجرته حينها هذه الجريدة مع برلماني مغربي ينتمي لجهة تازة-الحسيمة-تاونات مسه بشكل من الأشكال لهب الفتنة التي كانت قد أثيرت حول انتخابات تجديد ثلث مجلس المستشارين في إطار ما يسمى بالحرب على استعمال المال في الاستحقاقات الانتخابية. وهذا موضوع آخر ثلاثي الأبعاد طويل عريض عميق، يطرح سيلا من الأسئلة من...

الإرهاب الحلال

نعم هو الإرهاب مفرج الكروب وقاضي الحاجات وميسر الصعاب ومذلل العقبات... حبيب الجماهير! أليس الرمي به هو السبيل المخلص من المشوشرين الداعين للفتنة التي يسمونها إصلاحا ؟.. فلا أسهل من إضافة ياء النسبة لهذا المصدر "الجوكر".. وتكون النتيجة تحقيق المراد بأقل التكاليف وبحكم القانون وبالإجماع الوطني، بل والدولي أيضا، وهذا في كل دول المعمور.. أليس هو السبيل لسن ترسانة قانونية، ومنظومة أمنية،...

تبعية الاستقلالية وانحياز الحياد

لا أفشي سرا إذا بحت بأنني من مقاطعي الإنتاج الإعلامي المغربي بشتى صنوفه وأنواعه. وأدعو إلى ذلك بإخلاص ونية. غير أني من حين لآخر، وعلى فترات مختلفة طولا وقصرا، وبدوافع مختلفة، أستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وأجهد نفسي في إقناعها بأنه لا بأس من مواكبة أخبار البقعة التي وجدنا أنفسنا فيها. لكن الكارثة أنه بعد ذلك الجهد الجهيد، ما ألبث أن أجد تلك اللوامة تقرعني: "ألم أقل لك إنك لن تستطيع...

سنّة وسنن

بالرغم من أني لست من المحافظين على الصلوات في المسجد -وهذا تقصير مني أسأل الله تعالى العفو والمغفرة، لأن ترك الصلاة في المسجد، دون عذر، تعد من الكبائر حسب تصنيف الإمام شمس الدين الذهبي رحمه الله- وبالتالي فأنا لا أزورها تقريبا غير الجمعات، بالرغم من هذا، فإن زياراتي الغبة تلك كافية لتجعلني أخرج في كل مرة من ضيافة الكريم الودود متوترا حتى أظنني خرجت أكثر سيئات وأقل حسنات مني قبل...

الاستقالة

قال: ما معنى الاستقالة؟ قلت: هي مصدر من فعل استقال، وهو مزيد بالألف والسين والتاء المفيدة للطلب، فيكون معناها طلب الإعفاء من مهمة من المهمات في القطاع الخاص أو العام. قال: ولماذا يلقون بحتفهم الوظيفي، ويغامرون بمستقبلهم المهني؟ قلت هناك عدة أسباب... فإما أن يكون المسؤول قد أوصل المؤسسة إلى حالة سيئة، أو طريق مسدود، أو حالة إفلاس، أو كبدها خسائر مادية، أو وقعت تحت إمرته فضيحة......

أشعة الشمس لا يحجبها غربال

أمام الزيادة المهولة لعدد أنصار التيار الإسلامي لا يجد بعض المناوئين لهم حرجا من كيل الاتهامات لهم لدرجة أن يصيب بصيرتهم العمى فيدينوا كل الشعب من حيث لا يشعرون حين يتهمونهم بالخضوع لعمليات غسل الدماغ وإعادة الصياغة والتشكيل وما إلى ذلك من مثل هذا الكلام والأحكام الجاهزة... وهنا يطرح سؤال نفسه بإلحاح: أليس في هذا الادعاء الساذج تسفيه لأحلام الناس واستهزاء بهم وسخرية منهم وتصغير...

العام زين

زميلي حركي، نشيط، مواظب على حضور مختلف الأنشطة، فهو على أي ينتمي إلى حساسية مشاركة في ما يسمى تجاوزا ب"العملية السياسية"، وهي(هذه الحساسية) تعتبر في نظر بعض هؤلاء المشاركين معتدلة، أما البعض الآخر فيرى أنه ليس في القنافذ أملس وإنما هي شر لا بد منه وأهون من شرور أخرى. وفي كل الأحوال فهي تحتل إما موقع المعارضة المهادنة! أو تقود الأغلبية المسوِّقة!!!. المهم أنا وزميلي هذا يفرض علينا،...